دولي

تصديا لكورونا ..الحكومة البريطانية تتخذ إجراءات لم تشهدها البلاد منذ الحرب العالمية الثانية


الاعلام تايم - سانا

 

ذكرت صحيفة “ديلي تلغراف” البريطانية أن الحكومة بصدد إصدار تشريع عاجل يمنحها سلطات واسعة على شتى مناحي الحياة في بريطانيا بصورة لم تشهدها البلاد منذ نهاية الحرب العالمية الثانية لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد.

 

وبحسب الصحيفة إن السلطات الجديدة تخول الشرطة حق إنهاء التجمعات وإجبار الناس على العودة إلى منازلهم للحد من انتشار المرض مشيرة إلى أن الحكومة تسعى لتمرير المشروع في مجلس العموم الأسبوع القادم.

 

ووفقاً لمشروع القانون سيكون لدى الشرطة ومسؤولي الهجرة والصحة العامة “سلطات خاصة” لاحتجاز من يرفضون اتباع التعليمات الطبية كما سيكون لديهم السلطة لتنفيذ معايير الصحة العامة بما في ذلك إعادة الأشخاص إلى الأماكن التي طلب منهم البقاء فيها وسيكون لدى الحكومة “الحق بالأمر بإحراق جثث الموتى بدلاً من دفنها والحق في نقل الجثث والتخلص منها بالطرق التي تراها مناسبة”.

 

بدورها اعتبرت كريستين لاغارد رئيس البنك المركزي الأوروبي في مقال بصحيفة الفايننشال تايمز البريطانية نشر اليوم أن وباء كورونا يمثل تحدياً غير مسبوق في التاريخ الحديث “فهو إضافة إلى كونه مأساة إنسانية يمثل تحدياً اقتصادياً ضخماً وهو تحد تواجهه جميع الدول وجميع شرائح المجتمع”.

 

وتابعت لاغارد إن الوضع الحالي يخلق ضغطاً حاداً على التدفقات النقدية للشركات والموظفين ما يعرض بقاء الشركات والوظائف للخطر مشيرة إلى أن الأحوال الاقتصادية في منطقة اليورو تدهورت خلال الأسبوع الماضي بصورة كبيرة وازداد التشاؤم في تقييم الموقف موضحة أنه نتيجة لذلك أنشأ البنك الأوروبي المركزي برنامجاً طارئاً للتصدي للوباء تبلغ قيمته 750 مليار يورو حتى نهاية العام الجاري إضافة إلى برنامج طارئ تبلغ قيمته 120 مليار يورو تم الإعلان عنه في وقت سابق الشهر الحالي.

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://emediatc.com/?page=show_det&category_id=2&id=70433