منوعات

"أقدم هرم " يفتح أبوابه أمام الجمهور في مصر


الاعلام تايم - ترجمات

 

تمكنت شركة هندسية بريطانية من إنقاذ هرم مصري عمره 4700 من الانهيار وفتحته لأول مرّة للعلن منذ حوالي 90 عاماً.


ويبلغ ارتفاع هرم زوسر 200 قدم (60 متر) ويُعتقد أنه أول هرم في مصر وأقدم مبنى في العالم، حيث تمّ بناؤه بالكامل من قبل المهندس المعماري المصري القديم إمحوتب في مقبرة سقارة الشاسعة جنوب القاهرة ، وكان يُعتقد أنه المكان الأخير للراحة الملك زوسر، مؤسس المملكة القديمة.


لكنّ العوارض الحجرية والكتلة الداعمة للهيكل قد ضعفت على مدى آلاف السنين التي تلت ذلك، حيث بدأ بيتر جيمس ، وهو مهندس من نيوبورت ، ويلز إصلاح القبر المتهاوي في عام 2011 ، وأصبح الهيكل جاهزاً ليتم فتحه مرة أخرى للسّياح.


وصار بإمكان الزائرين الآن استكشاف غرفة دفن الملك زوسر لأول مرة منذ ثلاثينيات القرن الماضي، عندما تم إغلاقها بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة.

 

المدير الإداري للشركة التي أصلحت الهرم قال " إن أعمال البناء كانت محفوفة بالمخاطر"، منوهاً: "كان الأمر بالغ الخطورة".


كان هرم زوسر مفهوماً ثورياً ، وكان النموذج الأولي للهرم يوفر مخططًاً لجميع التطورات المصرية المستقبلية، بما في ذلك الثلاثة التي وقفت بجانب أبو الهول في الجيزة على بعد 12 ميلًا إلى الشمال الغربي.


ومن جهته، قال وزير السياحة والآثار في مصر خالد العناني: "إننا في حالة رعب من الكيفية التي تمكن بها من إنشاء هذا الهيكل، الذي ظل قائما منذ 4700 عام".


حيث توجد حجرة على بعد 100 قدم تحت الأرض في قلب الهرم تحمل تابوت الفرعون ، لكن لم يتم اكتشاف أي مومياء أو محتوى، كما يوجد  كتابات هيروغليفية من كتاب الموتى مكتوب على أحد جدران الغرفة.


هذا وسقطت الأنقاض على التابوت من السقف وكسر العديد من العوارض الحجرية الداعمة الداخلية.


وفي عملية إصلاحه، تمّ استخدام نظام مبتكر يشبه الوسادة الهوائية لدعم الجدران عند إدخال دعامات فولاذية.


يُذكر أنّ سينتيك فازت بعقد مربح للمساعدة في إنقاذ أقدم هرم في مصر في عام 2011 بعد الأضرار الناجمة عن زلزال في عام 1992، وتمّ التوصية بالشركة لهذا المنصب في عام 1992 عندما كانت تعمل على تدعيم قلعة ويندسور بعد الحريق في نفس العام.

 

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://emediatc.com/?page=show_det&category_id=24&id=70144