منوعات

اكتشاف بقايا آثار لديناصور عاش قبل 130 مليون عام


الاعلام تايم - مواقع

 

أدّت عاصفة "سيارا" إلى إزالة الرمال عن آثار يعود عمرها لـ130 مليون عام لديناصور عاش على شاطئ خليج سانداون.

 

وكشف علماء الآثار بأنه تم العثور بالصدفة على بقايا آثار لديناصور على أحد الشواطئ يعود فيها عمر الحيوان لـ130 مليون سنة.


ويعتقد العلماء بأن هذه الأثار المتحجرة تعود إلى ديناصور من الفئة الآكلة للحوم المعروفة باسم الثيروبودا أو وحشيات الأرجل.


وأضاف العلماء بأن الطقس العاصف أزاح الرمال التي قد غطّت هذا الاكتشاف غير العادي طوال آلاف الأعوام.


وصرح ثيو فيكرز، أحد العلماء المسؤولين في فريق الأحافير، قائلا: "يكشف مثل هذه الجو العاصف آثارا لعوالم زائلة على امتداد سواحلنا، هو مثال رائع على الطريقة التي يمكن بها لأحداث مثل عاصفة سيارا أن تستمر في الكشف عن آثار بيئات قديمة حول ساحلنا المميز من الناحية الجيولوجية، وغالبا في مكان مكشوف مثل آثار الأقدام تلك"، بحسب مانقلت صحيفة "ذا صن" البريطانية.


وقال فيكرز إن "الأصابع المدببة لهذه الأحفورية  تشير إلى ديناصور عملاق يُعرف بأنه من وحشيات الأرجل ويُعتقد أنه إما "نيوفيناتور" أو "سبينوصور باريونيكس"".
 

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://emediatc.com/?page=show_det&category_id=24&id=69252