دولي

زاخاروفا: واشنطن تعمل على الترويج لأسلحتها عبر الترهيب


الاعلام تايم - سبوتنيك

أعلنت المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الخميس، أن واشنطن تعمل على الترويج لأسلحتها عبر الترهيب.


 وقالت زاخارزفا للصحفيين: "موسكو سمعت التهديدات الأمريكية بشأن فرض عقوبات ضد مصر لشرائها مقاتلات "سو-35" الروسية".


وأضافت زاخاروفا: "هذا مثال آخر على السلوك العدواني. ومع الأسف، هذا هو أسلوب واشنطن الحالي".

 

وسبق أن ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" أن البنتاغون ووزارة الخارجية الأمريكية حذرا في رسالة مشتركة، السلطات المصرية من مخاطر العقوبات في حال شراء مقاتلات روسية من طراز "سو-35".

 

وقالت زاخاروفا "نرى ولهذه الظاهرة دليل على أن الولايات المتحدة تسعى جاهدة لعرقلة تطور العلاقات بين روسيا والدول الأخرى".

 

وأضافت زاخاروفا أن هذا يتعلق بالتعاون العسكري التقني. قائلة: "نفهم أن الأيديولوجيين الذين يقفون وراء هذا المفهوم في واشنطن يحاول قتل عصفورين بحجر واحد: من جهة إلحاق الضرر بروسيا، وتعطيل الصفقة، وفي الوقت نفسه فرض أسلحتهم الأمريكية على المشترين الأجانب".


هذا وكانت صحيفة "كوميرسانت" الروسية، قد نقلت في وقت سابق، عن وجود صفقة أسلحة جديدة بين موسكو والقاهرة، حيث تقوم روسيا بتزويد مصر بعشرات المقاتلات الثقيلة متعددة الأغراض من طراز "سوخوي 35". وأوضحت الصحيفة، أنّ العقد يقتضي توريد أكثر من 20 مقاتلة وعتاد عسكري بقيمة حوالي "ملياري دولار"، دخل حيز التنفيذ في نهاية عام 2018، على أن تبدأ الإمدادات في عام 2020 أو 2021.

 

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://emediatc.com/?page=show_det&category_id=2&id=65989