ثقافة و فنون

ختام معرض مركز الفنون التطبيقية السنوي في اللاذقية


الاعلام تايم - نور الهدى حسن- اللاذقية


أغلق معرض مركز الفنون التطبيقية السنوي في محافظة اللاذقية أبوابه بعد تقديمه 100 عمل فني شملت رسائل مختلفة عن الحياة والانسان باستخدام فن الخزف والخط والصلصال، بمشاركة 40 طالبا وطالبة، مستخدمين تقنيات جديدة ومميزة باختصاصاته الثلاثة.


الفنانة رولا حللي قالت: "شاركت بأربعة أعمال، ثلاثة منحوتات وعمل خزفي وهي عمل للشاعر محمود درويش ووجه رجل زنجي بملامح بائسة، أما العمل الثالث نصف وجه وتفاحة تجسيداً لخطيئة آدم والعمل الرابع الخزفي فهو فنجان عليه أسد.

تنوعت أعمال المعرض بين نحتية كالخشب او صلصال أو جبس ملون وخزفية وهي أعمال صلصال مشوية بالفرن إضافة لأعمال الزخرفة والرسم".


الطفل أليكس حلبي بالصف السادس وطالب بدورة النحت في المركز قال: "أحب نحت الاعمال بدقة ورقي لأوصل للمشاهدين أفكاري واحاسيسي بواسطة الفنون المساعدة الرسم والنحت والخزف".


اما طالب الفنون التشكيلية اكاد خوري قال:"منحوتتي عبارة عن صرخة محاكاةً للروية والغضب وتفكيراً بصراع الأضداد ".


أما خريجة كلية العلوم وطالبة قسم النحت سوسن العلي قالت للإعلام تايم: "قدمت أربع أعمال وهي المرأة البدوية ويدان متحابتان متماسكتان ولحظة اللقاء واستغراب".

                                  


ومن بين المشاركين بشار ديبان ونمار حرفوش ونور ديبو ونظيرة ديبو وفراس سعد-يوسف أبو الفول-ابتسام خدام- مها يازجي –هبة سودة-بيان –ميس ريحاوي ورنا محمود.


و عمل الأستاذ عبد الباسط زابون مشرف بقسم الخزف والنحت والأستاذ عامر الليوا أستاذ الخط العربي والفنانون نجيب سعود اختصاصي الزخرفة وفؤاد تامر وحسان حرفوش وسليمان دمسرخو مدرس مادة الرسم بإدارة مدير المركز مضر ناصر على تدريب الطلاب وتلقينهم مهارات هذه الفنون لتمكينهم منها.

 

تجدر الإشارة الى أن مركز الفنون التطبيقية يختلف عن الفنون التشكيلة بعدم وجود قسم الرسم ووجود أقسام الخزف والصلصال والخط فقط.

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://emediatc.com/?page=show_det&category_id=14&id=61939