دولي

لقاء بين لافروف وبان كي مون والإبراهيمي لاستئناف محادثات جنيف2


أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن مباحثات وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ومبعوث الأمم المتحدة إلى سورية الأخضر الإبراهيمي خلال لقائهم في جنيف اليوم الاثنين 3 آذار/ مارس ستخصص لتطورات الأزمة في سورية.
وذكرت دائرة الإعلام والصحافة في الخارجية الروسية كما نقل موقع (روسيا اليوم) أنه من المتوقع أن تركز المباحثات خلال اللقاء الثلاثي على الجهود الرامية لاستئناف المحادثات في مؤتمر جنيف2.
يذكر أن الجولة الثانية من محادثات مؤتمر جنيف2 بين وفد الجمهورية العربية السورية ووفد "الائتلاف" انتهت في الخامس عشر من شباط الماضي دون تحديد موعد لاستئناف المحادثات.
في سياق متصل بحث الممثل الخاص للرئيس الروسي لشؤون الشرق الأوسط نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف مع نائب وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان في موسكو قضايا المنطقة وبشكل خاص الأزمة في سورية.
وذكر بيان للخارجية الروسية أنه "جرت في موسكو اليوم جولة جديدة للمشاورات السياسية الروسية الإيرانية حول موضوع الشرق الأوسط".
وأضافت الخارجية الروسية إن "الجانبين وضمن إطار بحث مجمل المسائل المدرجة على جدول الأعمال الإقليمي أعارا اهتماماً خاصاً للوضع في سورية وحولها على ضوء مهمات تركيز المساهمة الدولية على المواصلة المثمرة للمحادثات السورية السورية في جنيف بهدف التوصل إلى حلول مقبولة بصورة متبادلة لجميع جوانب الأزمة في سورية على أساس تنفيذ بيان جنيف الصادر في الثلاثين من حزيران عام 2012.
وتتخذ روسيا وإيران مواقف متطابقة تجاه القضايا المطروحة على الساحة الدولية والإقليمية وخاصة الأزمة في سورية إذ يعتبر الجانبان أن للسوريين وحدهم الحق في تقرير مصيرهم بعيداً عن التدخل الخارجي وعلى المجتمع الدولي الاعتراف بذلك كما يعبران عن إدانتهما للإرهاب الذي يضرب سورية ويدعوان الدول المنخرطة بدعم الإرهابيين إلى الكف عن ذلك قبل أن تصل نار الإرهاب إليها.

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://emediatc.com/?page=show_det&category_id=2&id=5738