محلي

وزير الإعلام يفتتح دورة دبلوم التأهيل الاعلامي


الإعلام تايم - ليلى قيس/ نسرين ترك


افتتح السيد وزير الاعلام أ.عماد سارة دورة دبلوم التأهيل الاعلامي في معهد الاعداد الاعلامي الأحد 7_1_2018 و حضر الافتتاح أ. موسى عبد النور رئيس اتحاد الصحفيين والأستاذ معين ابراهيم مدير معهد الاعداد الاعلامي، ومدراء المؤسسات الاعلامية ورؤساء تحرير الصحف.


و أكد وزير الإعلام أ.عماد سارة أهمية التدريب والتأهيل في رفع كفاءة العاملين في مجال الإعلام وتطوير قدراتهم في ظل حاجة الإعلامي بالمرحلة الحالية للتمتع بالكثير من المهارات العملية والتحريرية للنجاح في عمله.
وفي تصريح للإعلام تايم أكد السيد الوزير أن المرحلة التي تمر فيها سورية في غاية الدقة و هناك مرحلة حرب تمارس فيها مختلف أنواع التفاصيل ، هناك حرب إعلامية و سياسية و ثقافية بالإضافة إلى الحرب الميدانية لذلك لا بد من الاهتمام بالإعلام لكي نستطيع الوصول إلى الرأي العام، فهناك من يعمل على اعوجاج  المفاهيم، ومن يحاول أن يعتبر الارهابي انساني.

 

وأضاف: "نحن ننتمي إلى فكر وسطي متحضر.. الآخرون يملكون أفكار وهابية عملوا بواسطة الاعلام إلى قلب هذه المفاهيم و هنا تأتي أهمية دورات التأهيل الاعلامي لرفع كفاءة الكوادر البشرية لكي ترفد سوق العمل الاعلامي في المؤسسات الاعلامية، وهنا يقع مسؤوليات كبيرة على وزارة الاعلام  من جهة و مؤسسات الاعلام من جهة أخرى لتجاوز مشكلة كبيرة تعاني منها المؤسسات الاعلامية و هي أن الترفيعات و الترقيات تأتي عن طريق الأقدمية في الزمن  حيث لا بد أن تكون هذه الترفيعات عن طريق الدورات و التأهيل فمن هو أفضل يصل إلى المرتبة الأفضل".


بدوره أشار الأستاذ معين ابراهيم مدير معهد الاعداد الاعلامي في حديث "للإعلام تايم"  بأن معهد الاعداد الاعلامي هو أحد المؤسسات الاعلامية التابعة لوزارة الاعلام و مهمته الأساسية التأهيل و التدريب بمعنى أن المنتسب إلى أحد المؤسسات الاعلامية بحاجة دائما للاطلاع على الجديد في جوانب الاعلام.


و أكد  الأستاذ معين أن الأهم في نشاط عمل المعهد هو دورة دبلوم التأهيل الاعلامي و التي مدتها ستة أشهر وبمعدل 160 ساعة تتناول مختلف الاختصاصات من التحرير الصحفي الى مهارات الصوت و طبقاته إلى البرامج الحوارية السياسية و غيرها، إلى المونتاج و التصوير و كل هذه الاختصاصات جزء من هذا الدبلوم، مضيفا بأن المعهد معني بأن يرفد المؤسسات بالكفاءات و الخبرة بعد الحصول على هذه الشهادات سواء  كانت تخصصية أم دبلوم التأهيل الإعلامي.

من جانبه قال أ. موسى عبد النور: نحضّر الآن ليكون هناك تعاون وثيق مع معهد الإعداد الإعلامي باعتباره المؤسسة التابعة لوزارة الإعلام والمؤسسة الحكومية الوحيدة التي تُعنى بقضايا التدريب على هذا المستوى بعيداً عن خصوصية كل مؤسسة وما تقوم به من دورات تدريبية متمنياً أن يكون هذا التعاون لمصلحة الإعلام والإعلاميين .


وأضاف عبد النور: شرط أساسي لغير خريجي الإعلام أن يتبعوا مثل هذه الدورات التي تؤهل الإعلاميين بشكل صحيح وما يقوم به معهد الإعداد الإعلامي خطوة أساسية على هذا الطريق، فالأهداف واضحة على صعيد التدريب و الدور الذي يقوم به اتحاد الصحفيين تجاه العملية الإعلامية والاستراتيجية الإعلامية الموجودة.

 
Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://emediatc.com/?page=show_det&category_id=10&id=49797