منوعات

البريطانية تقضي 43 أسبوعاً من عمرها في تجميل وجهها بالمساحيق


أكدت دراسة جديدة أن المرأة تقضي وقتاً طويلاً للعناية بوجهها ومظهرها، وقدّمت بذلك دليلاً للرجال الذين يشتكون على الدوام من طول الانتظار حين تتزين نساؤهم، ووجدت الدراسة، التي نشرتها صحيفة (ديلي ميل) أمس أن المرأة البريطانية العادية تخصص 91 ساعة في السنة على تجميل وجهها بالمساحيق، أي ما يعادل 43 أسبوعاً من حياتها.

وقالت إن النساء في جنوب بريطانيا تأخذن وقتاً أطول من نساء شمال البلاد أثناء العناية بأنفسهن بقصد الخروج إلى سهرة أو موعد، وتقضي 12% منهن ما بين 45 و60 دقيقة في اليوم على هذه المهمة، بالمقارنة مع 8% فقط من النساء في شمال بريطانيا.

وأضافت الدراسة أن ما يقرب من 30% من البريطانيات ترغبن في تخفيض الوقت الذي تقضينه على تجميل وجوههن، فيما أكدت 13% منهن فقط بأنهن لا تكترثن بذلك وتمتلكن الثقة للخروج من المنزل من دون مساحيق التجميل، وأشارت إلى أن 9% من النساء البريطانيات يضعن مساحيق التجميل في جميع الأوقات وحتى عند الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية والمسابح، فيما صار الكثير منهن يستخدمن شبكة الانترنت لإتقان هذه الممارسة.

وقالت الدراسة إن 8% من البريطانيات اعترفن بأنهن تنفقن ما لا يقل عن 30 دقيقة في الأسبوع لتغيير صورهن على موقع فيسبوك، إذا ما اعتقدن أن صديقاتهن يظهرن أجمل منهن بعد استخدام مساحيق التجميل، ووجدت أيضاً أن 12% من النساء البريطانيات يعتزمن إجراء جراحة تجميلية لتحسين مظهرهن، في حين تعتقد 4 من كل 10 منهن أن فقدان الوزن هو المفتاح الحقيقي للمظهر الفاتن.

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://emediatc.com/?page=show_det&category_id=24&id=460