أخبار سورية

أهالي بلدة صمانداغ في الإسكندرون يستنكرون مجازر "داعش"


الإعلام تايم
احتشد مئات المتظاهرين من أهالي بلدة صمانداغ في الإسكندرون في متنزه الجمهورية بمشاركة رفيق اريلماز النائب عن حزب الشعب الجمهوري التركي ورجل الدين علي يرال رئيس فرع هيئة أهل البيت للثقافة والتضامن في مدينة انطاكية، استنكاراً للمجازر التي يرتكبها ما يسمى "تنظيم دولة العراق والشام" الإرهابي في سورية والعراق والخطر الذي يشكله على تركيا. وردد مئات المتظاهرين الذين احتشدوا في البلدة هتافات ضد الولايات المتحدة الأمريكية وحكومة حزب العدالة والتنمية.
كما احتشدت مجموعة أخرى من سكان البلدة في ميدان عبد الله جومرت وطالبت في بيان صحفي باسم سكان صمانداغ وبلدة دفنة التابعة لانطاكية المسؤولين الأتراك ولاسيما حكومة حزب العدالة والتنمية بعدم تجاهل الجرائم التي يرتكبها الإرهابيون التكفيريون في سورية والعراق واتخاذ التدابير اللازمة أمام التهديد الذي يشكله تنظيم ما يسمى "دولة العراق والشام" الإرهابي على تركيا وطرد كل التنظيمات المنتشرة في الحدود التركي وإعلانها إرهابية.
وكانت وسائل إعلام وأوساط سياسية تركية حذرت من خطر وصول التنظيم الإرهابي المذكور الذي يرتكب جرائم وحشية في سورية والعراق إلى اضنه وديار بكر والاسكندرون لتتأكد مجدداً صوابية التحذيرات من التبعات الكارثية لسياسة حكومة حزب العدالة والتنمية بتقديم كل الدعم والتسهيلات لهذا التنظيم.
وكالات

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://emediatc.com/?page=show_det&category_id=1&id=11491