عربي

بوتفليقة ... "رسمياً" لولاية رئاسية رابعة


أعلن حزب جبهة التحرير الوطني الحاكم في الجزائر أمس السبت أنه يرشح "رسمياً " الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية رئاسية رابعة في الانتخابات المقررة في نيسان2014.

وجاء في البيان السياسي للجنة المركزية  في الحزب عقب اختتام اجتماع أغلبية أعضائها "أن اللجنة المركزية ترشح رئيس الحزب المجاهد عبد العزيز بوتفليقة للرئاسيات المقبلة."

ولم يعلن بوتفليقة الذي يحكم البلاد منذ 1999 موقفه من الانتخابات الرئاسية، وهو لم يشف تماماً من جلطة دماغية أصيب بها في نبسان / أبريل الماضي وجعلته يغيب عن البلاد 3 أشهر.

وكان الأمين العام للحزب عمار سعداني أعلن في كلمة افتتاح اجتماع اللجنة المركزية عن "الترشيح الرسمي" لبوتفليقة، معتبراً هذا الخيار "يفرض نفسه بالنظر الى حصيلة الرئيس الإيجابية في جميع الميادين".

وأشار سعداني الى أن مرض الرئيس لا يمكن أن يحول دون ترشحه ما دام "الدستور يسمح لرئيس دولتنا بالترشح لولاية رابعة."

وذكر سعداني أن الرئيس الأميركي فرانكلين روزفلت "حكم أميركا وهو مصاب بالشلل لأربع ولايات"، ومات قبل أن يتم ولايته الرابعة في 1945.

كما دعت اللجنة المركزية بوتفليقة "الى تعديل الدستور في أقرب الآجال" لدعم الإصلاحات السياسية التي أعلنها في نيسان/ أبريل 2011، ومنها تعديل الدستور.

وأكد سعداني أن التعديلات الدستورية "سيتم عرضها على البرلمان" للمصادقة عليها، مستبعداً بذلك إجراء استفتاء عليه.

يشار أن بوتفليقة المنحدر سياسياً من جبهة التحرير الوطني، الرئيس الشرفي للحزب الحاكم، منذ العام 2005، غير أنه لا يشارك في اجتماعات الحزب الرسمية.

وتعد اللجنة المركزية، أعلى هيئة قيادية في الحزب الحاكم، وهي المخولة، وفق اللائحة الداخلية للحزب، بتقديم مرشح عن الحزب لانتخابات الرئاسة عن طريق التصويت.
 

Copyrights © al-elam.com

المصدر:   http://emediatc.com/?page=show_det&category_id=31&id=1043